أخبار الرافدين
العراق

المركز العراقي لتوثيق جرائم الحرب: السلطات الحكومية في العراق تحتجز مئات الآلاف من المعتقلين في ظروف غير إنسانية وبدوافع انتقامية وطائفية

قال المركز العراقي لتوثيق جرائم الحرب إن ما تذكره المنظمات الدولية والمحلية في تقاريرها من حالات التعذيب في السجون في العراق ليس سوى غيض من فيض.

وأكد مدير المركز عمر الفرحان أن السلطات الحكومية تحتجز مئات الآلاف من المعتقلين في ظروف غير إنسانية بدوافع انتقامية وطائفية فيما تحدث معتقلون للمركز عن حصولهم على طعام ملوث بالديدان أو مُتعفِّن في أغلب الأوقات إضافة إلى أدوية منتهية الصلاحية وغيرها من الانتهاكات النفسية والجسدية.

وأضاف مدير المركز أن من بين مشاهد الانتهاكات بحق السجناء وضع المعتقلين في الحمامات لمدة تصل إلى أسابيع في ظل ارتفاع درجات الحرارة في العراق وتمنع عنهم الطعام والشراب كل ثلاثة أيام وفقا لشهادات ذوي المعتقلين.

ويتعرَّض المعتقلون وذووهم في السجون الحكومية في العراق إلى أسوأ وسائل الابتزاز في العصر الحديث وفقا لتقارير حقوقية حيث تُنهَب أموالهم مقابل الكشف عن مصيرهم، أو استبدال أوراق التحقيق الخاصة بهم أو ضمان عدم تعرُّضهم للتعذيب وسوء المعاملة فيما تذهب المكاسب المالية التي يجنيها القائمون على السجون إلى شبكة واسعة من الضباط والمسؤولين .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى