أخبار الرافدين
الأخبار

وزير الموارد المائية الأسبق: العراق دخل مرحلة الفقر المائي

أكد وزير الموارد المائية الأسبق، محسن الشمري، أن العراق دخل في مرحلة الفقر المائي، وبات بحاجة الى زيادة التخصيصات المالية وتعديل التشريعات وتعديل أساليب إدارة ملف المياه.

وقال الشمري، إن مسألة السدود ليست ضرورة، بل أن الأمر الضروري الآن هو تعديل تقنيات الإرواء في العراق، والحديث مع تركيا وايران بشكل متوازن، وليس بالطريقة التي أصبحت لا جدوى منها.

وأضاف أن إيرادات نهري دجلة والفرات انخفضت إلى النصف وربما إلى أكثر من النصف، مشيرا إلى تصاعد نسبة الملوثات والمواد الصلبة في مياه نهري دجلة والفرات الداخلة إلى العراق إلى الضعفين أو الثلاثة.

بدورها اتهمت لجنة الزراعة النيابية، الجانب الإيراني بتغيير مسارات الأنهار التي تصب في الأراضي العراقية.


عضو اللجنة علي البديري أكد إن الإشكالية بين العراق وإيران بشأن المياه واضحة المعالم وهي تمثل خرقا للاتفاقيات الدولية، مرجحا لجوء بغداد إلى التدويل من أجل حل أزمة المياه،

وكان النائب فرات التميمي قد قال إن محافظة ديالى تمر بكارثة هي الكبرى من نوعها على القطاع الزراعي، بسبب أزمة الجفاف وفقدان أكثر من 40 ألف دونم من البساتين المثمرة.

هذا ولفت مختصون إلى أن إيرادات المياه التي تأتي من إيران تشكل 12% والمتبقي إيرادات داخلية، مشددين على أن المباحثات مع إيران غير كافية إن لم يعد النظر بطبيعة سياسة المباحثات وطرق الضغط.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى