أخبار الرافدين
العراق

الميليشيات في العراق تستولي على أملاك المسيحيين والحكومة لم تحرك ساكنًا

قال النائب السابق في البرلمان جوزيف صليوا إن المسيحيين في العراق سمعوا الكثير من الوعود بالحماية من الحكومات المتعاقبة.
وأكّد صليوا أنّ أملاك المسيحيين لن تعود وسوف تبقى في دائرة الخطر إذا لم تتحرك الحكومة في اتّجاه سحب السلاح المنفلت من الميليشيات وبسط سلطة القانون.

وأوضح صليوا أنّ المسيحيين وأملاكهم ما زالوا يتعرّضون للمخاطر في العراق من دون أن تحرّك الحكومة ساكناً على الرغم من علمها بذلك.

تجدر الإشارة إلى أنّه في الأعوام السابقة أعلنت الحكومات المتعاقبة عن تشكيل لجان للتحقيق في ملفّ الاستيلاء على أملاك العراقيين المسيحيين الذين هاجروا عقب الغزو الأميركي للبلاد في عام 2003 إلا أنّ تلك اللجان لم تقدّم شيئاً خصوصاً في ما يتعلق بما استولت عليه الميليشيات المسلحة في بغداد.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى