أخبار الرافدين

وليد الزبيدي

  • فـي كبد الزلزال

    استمتعت بقراءة كتاب “في كبد الزلزال” لمؤلفه الدكتور محمد بشار الفيضي عن مؤسسة البصائر، ويؤرخ الكتاب لمرحلة حساسة من تاريخ العراق. ويمكن القول إن الكاتب قد نجح في جذب القارئ بقوة لمتابعة السرد الدقيق والأمين للوقائع والأحداثأكمل القراءة »

  • درء الجوع عن العراق

    حقق الدكتور محمد مهدي صالح الراوي نجاحا منقطع النظير في قيادته وإدارته لبرنامج “درء الجوع عن العراق”، ونقصد به ما عرف عند العراقيين بـ”البطاقة التموينية”، الذي تم وفق برنامجها توفير الاحتياجات الرئيسية للعائلة العراقية، أكمل القراءة »

  • لا مساعدات من الأمريكان

    أتذكر جيدا أنه وبعد أسبوع أو أكثر بقليل وصلني جهاز الثريا من الأردن، وبذل الصديق الأستاذ شاكر الجوهري جهودا كبيرة لتأمين وصول الجهاز لأنه لم تكن ثمة وسيلة اتصال سواه.أكمل القراءة »

  • سراق وقتلة

    لم يصدق العراقيون في البداية تلك القصص التي بدأت تتحدث بها وتروي تفاصيلها العوائل العراقية، التي تتعرض لمداهمات في الغالب ليلية وتحديدا في ساعات متأخرة من الليل من قبل الدوريات الأمريكية، خصوصا في القرى والقصبات والمدن التي تتعرض فيها تلك القوات لهجمات واسعةأكمل القراءة »

  • “عقرب الصحراء” وارتداداتها

    وردت مفردة “الصحراء” في الحروب الأمريكية على العراق ثلاث مرات، الأولى في حرب الخليج الأولى في مطلع العام 1991، والتي أخرجت فيها قوات التحالف الدولي القوات العراقية من الكويت واسمها حسب التسمية الأمريكية “عاصفة الصحراء”،أكمل القراءة »

  • 62 مليار دولار أول اعتراف بتكلفة الحرب

    لم تتوقف عمليات قتل الجنود الأمريكان والبريطانيين وقوات الاحتلال الأخرى، وما تم تأشيره من خلال مراجعات وتدقيق لبيانات القيادة العسكرية الأمريكية الوسطى والبيانات التي وثَّقتها وزارة الدفاع (البنتاغون)، ثم المواقع التي أخذت توثِّق خسائر القوات الأمريكية، أكمل القراءة »

  • معارك كبيرة فـي وقت مبكر

    وحدهم أبناء المناطق التي أصبحت ملتهبة جدا منتصف حزيران 2003، أي بعد شهرين من الاحتلال يعرفون حجم المعارك التي خاضها المقاومون ضدّ القوات الأمريكية، أولا من خلال مشاهداتهم لتلك الهجمات، وثانيا من ردِّ فعل القوات الأمريكية على تلك الهجمات الشديدة، ويمكن إطلاق وصف “المعارك الكبيرة” على هجمات المقاومة ضد القوات الأمريكية،أكمل القراءة »

  • مقاومة عراقية ليست “جيوبا”

    أربكت هجمات المقاومة العراقية التي ازدادت قوَّتها واتسعت رقعتها في وقت مبكر وسائل الإعلام الأمريكي، كما دخل البيت الأبيض في مأزق حقيقي. فعندما كان الرئيس الأمريكي جورج بوش الابن يعتقد أن ما يجري في العراق مجرد “جيوب قتالية” ستتلاشى بسرعة وتختفي نهائيا،أكمل القراءة »

  • الإعلام يغيب هجمات المقاومة العراقية

    هنا، نتحدث عن نشاطات كبيرة للمقاومة في العراق منتصف العام 2003، لكن لم يسمع بها الغالبية العظمى من العراقيين، بل أستطيع القول إن عدد الأمريكيين الذين علموا بتلك العمليات أكثر بكثير من العراقيين، والسبب في ذلك، أكمل القراءة »

  • فـي أهم شوارع بغداد

    سلكت الدبابات الأمريكية شارع المطار وسط بغداد في عملية استعراضية يوم الخامس من نيسان بعد دخولها المطار مساء الثالث من ذات الشهر في العام 2003، وكانت قناة “فوكس نيوز” التي تقود الحرب التلفزيونية لصالح الجيش الأمريكي والبيت الأبيض قد نصبت كاميرا للبث المباشر على الدبابة الأولى، واعتقد القادة الأمريكيون أن هذا الطريق قد أصبح سالكا ومفروشا بالحرير لهذه القوات،أكمل القراءة »

زر الذهاب إلى الأعلى